الوثيقة الإطارية للتحالف النسائي الإقليمي بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا

 

 

تواجه نساء الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تحديات ومخاطر جسيمة بقدر ما يتمتعن بفرص كبيرة. وهو ما يستوجب تحويل التحديات إلى فرص، والفرص إلى انتصارات، عن طريق خلق قوة نسائية نافذة ورائدة في المنطقة، بناءً على التاريخ النضالي النسائي المُشرق فيها، وعلى تجاربهن المتنوعة والغنية في النضال والكفاح ضد كل أشكال القهر والتمييز.

ومن أجل هذا، انعقد المؤتمر الإقليمي النسائي الثاني في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في صيف 2021 في العاصمة اللبنانية بيروت، تحت شعار “بالوحدة النسائية سنحقق الثورة الديمقراطية”، وذلك بمبادرة من شبكة “قوتنا بوحدتنا”، إذ التأمت فيه المنظمات والجمعيات والشخصيات النسائية الناشطة من مختلف بلدان المنطقة، بهدف رفع صوت المرأة في جميع أقطارها، اعتباراً لكون التغيير الاجتماعي والسياسي الحقيقي غير ممكن إلا إذا كان للمرأة فيه دور قيادي وريادي بارز.

ومن أجل ذلك، وجب التمكين الجماعي للمرأة في المنطقة عبر جمع مختلف إنجازات الحركات النسائية في شتى بلدان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في بوتقة واحدة، وخلق مساحة لتبادل الخبرات والتجارب، في أفقِ تشكيلِ كيانٍ نسائي إقليمي، يُمَكّنها من توطيد التعاون والتضامن والعمل المشترك، ومن صياغة خطط عمل مشتركة على المستوى الإقليمي، وذلك بغرض ترسيخ وتوسيع إنجازات المرأة في هذه المنطقة، التي تعصف بها الاحتجاجات والحروب وثقافة العنف والمشاكل الطائفية والعرقية، وتطغى عليها الأنظمة الاستبدادية الفاسدة.

وقد أعلن المؤتمر عن بناء تحالف نسائي إقليمي على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، فتشكلت لجنة نسائية إقليمية تشمل ممثلات على المستوى الوطني من البلدان الحاضرة في المؤتمر، بحيث تكون معنية بتحديد رؤية التحالف وأهدافه واستراتيجية عمله، وبصياغة خريطة الطريق، وذلك خلال سقف زمني أقصاه ستة أشهر بعد انعقاد المؤتمر. وتتبنى هذه اللجنة تنفيذ توصيات المؤتمر.

تفعيلا لهذا القرار، تأتي هذه الوثيقة الإطارية التي تطرحها اللجنة النسائية الإقليمية لتأطير مهمة تنظيم النساء وعملية تكريس وتوسيع هذا التحالف، ليضم أكبر عدد من التنظيمات والشخصيات النسائية المقتنعة بأهدافه. وهي مسألة تتطلب وضوح الإطار والثوابت، وتقاسم القيم التي ينبني عليها التحالف، وتسطير المبادئ التي يحتكم إليها في العلاقة بين مكوناته، ويسترشد بها عند بناء المواقف. كما تضع المعايير التي يجب احترامها والالتزام بها عند الانفتاح وانخراط مكونات جديدة.

بناءً عليه؛

 

الهوية:

يشكل التحالف إطاراً نسائياً إقليمياً على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، يتبنى رؤية نسائية استراتيجية شاملة، أساسها (المرجعية الكونية لحقوق الإنسان)، ويعتمد تكريس التنظيم النسائي أساساً لبناء مجتمع قائم على الحرية والديمقراطية والمساواة الفعلية والعدالة الاجتماعية والكرامة الإنسانية، وذلك ضد كافة أنواع التمييز الجندري والعصبية القومية أو الدينية أو المذهبية، وضد احتكار المعرفة واستغلال الكدح النسائي.

 

الغاية:

خلق قوة نسائية نافذة ورائدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، تعمل على تحقيق إنجازات إضافية ومستدامة لصالح النساء، وقادرة على المساهمة في التغيير المجتمعي، بما يمكِّن من بناء مجتمعات أكثر حرية وعدلا وأمنا للنساء.

 

المواثيق المعتمَدة:

يتبنى التحالف المرجعية الكونية لحقوق الإنسان، ومن ضمنها بشكل خاص اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة (سيداو)، والبروتوكول الملحق بها، واتفاقية استنبول حول حماية النساء من العنف، والإعلان العالمي ضد العنف الموجه للنساء، وقرار مجلس الأمن 1325… وغيرها من المواثيق الدولية المعنية بحماية حقوق النساء.

 

القيم:

يتبنى التحالف القيم الإنسانية التي تشكل اللُّحمة التي تربط بين مكوناته، التي تلتزم باحترامها وإعمالها والنضال من أجل تسييدها في المجتمعات التي تناضل فيها وفي العالم، باعتبارها قيماً تسمو بالمجتمعات الإنسانية وتشكل أساساً لعلاقات المواطنة بين الناس، تنتفي فيها كل أشكال التراتبية والتمييز والاستغلال. وتعتبر أهم تلك القيم: التضامن والحرية والكرامة والمساواة الفعلية والتشاركية الندية والعدالة الاجتماعية والسلم، والتنظيم، والوعي الجندري، والارتباط بالأرض، والروح النضالية والعمل المشترك.

 

المبادئ:

يعتمد التحالف المبادئ التالية:

  • الديمقراطية كنهج حياة وكممارسة داخلية بين مكونات التحالف، تؤطر العلاقة بينها بما يجعلها متساوية في حقوقها، وخاصة حقها في التعبير الحر عن آرائها والمشاركة في القرار داخله وتَقَلُّد المسؤوليات والقيام بالمهام. كما إن الديمقراطية هدف يسعى التحالف إلى ترسيخه في بلدان المنطقة وبينها.
  • مناهضة كافة أشكال الرجعية، سواء على مستوى الأنظمة ووسط المجتمعات بصورة عامة، أو بين النساء بصورة خاصة.
  • الاستقلالية في الحراك والفكر. وتضمن للتحالف وجوده ككيان مستقل، يتخذ قراراته بناء على مساطره الداخلية التي يضعها بكل حرية وشفافية وفق أولويات القضايا النسائية والهموم المشتركة.
  • مبدأ الوحدة في الاختلاف: فالتواجد داخل التحالف لا ينفي الحق في الاختلاف، ولا يمسح الهوية التنظيمية أو الكيان المستقل لكل منظمة أو شخصية وحقها في التعبير عن مواقفها الخاصة بها، على ألا تكون مناهضة للمبادئ المشتركة وألا تتعارض مع القيم الموحدة للتحالف.
  • اعتماد إرادة المرأة أساساً للبتّ بشؤونها، وذلك انطلاقاً من القناعة بأن حرية المرأة هي قضية عابرة للحدود ومحورية في تحقيق التغيير في المجتمعات.
  • الانطلاق من الإرث النضالي النسائي الإقليمي، والإفادة من الإرث النضالي النسائي العالمي في رسم استراتيجية التحالف ووضع خطط العمل، كون الإرث النضالي النسائي مُلكٌ لكل النساء.
  • اعتماد الحوار المنفتح والنقاش المرن أساساً في مناقشة ومعالجة القضايا.

 

الأهداف:

  • تحقيق ريادة نسائية فاعلة في كل مجالات الحياة
  • التصدي للعقلية الذكورية بكل أدواتها ومؤسساتها وعصبياتها (العصبيات القومية، القانونية، الدينية، الجندرية، العلمية)
  • مناهضة كل أشكال الاحتلال وأدواته وتداعياته
  • مناهضة الصهيونية والإمبريالية كنظامَي قمع للشعوب وإذكاء للحروب وتهديد للسلام وقهر للنساء.
  • مناهضة كل الظواهر التي تستهدف الإرث الثقافي والنضالي في المنطقة، من قبيل: العنف ضد النساء، الحروب، القمع، القتل، الاغتيال، الاعتقال، الإتجار بالبشر، الاحتلال، التهجير، التشريد، والتغيير الديموغرافي…
  • النضال لأجل ضمان وحماية حقوق الأطفال
  • اعتماد صداقة البيئة أساساً، ومناهضة كل ما يستهدفها
  • الربط بين النضال النسائي ونضالات الشعوب من أجل تقرير مصيرها
  • تمكين المشاركة السياسية للنساء في مراكز صنع القرار وفي كل المجالات تعزيزاً لمبدأ المناصفة
  • تمكين آليات الدفاع عن الذات لدى النساء لحماية وتطوير إنجازاتها، وذلك بهدف وقف كافة أنواع النزاع المسلح، وبناء السلم المستدام.

 

آليات وأساليب العمل:

  • وضع منظور نسائي استراتيجي للجواب على قضايا النساء بشكلها العابر للقارات والهويات والإثنيات وكل الانتماءات.
  • تحيين الخطط الاستراتيجية كلما وجب ذلك حسب تطور الأوضاع النسائية وتزايد قوة التحالف وتحقيق الإنجازات أو بروز تحديات جديدة.
  • يعتمد التحالف في تسيير نشاطاته وتنظيم صفوفه على اللجان، ويسمّي تلك اللجان في نظامه الداخلي.
  • التشبيك والتنسيق وتظافر الجهود والتعاون بين مكونات التحالف، وخلق هيئات محلية في كل بلد ومنطقة من طرف مكونات التحالف للانكباب على القضايا الخاصة بكل بلد في إطار أهداف التحالف.
  • تبادل الخبرات والاطلاع على أساليب النضال المتنوعة والغنية لكل بلد وكل تنظيم في التحالف والمنطقة وفي مختلف بقاع العالم.
  • تقوية التضامن وتكريس مبدأ العمل المشترك بين مكونات التحالف وخلق آليات لتنظيمه، وجلب التضامن مع النضالات النسائية من طرف النساء في العالم وكل القوى المساندة لها؛
  • وضع خطط عمل مشتركة لدعم القضايا النسائية بهدف تشكيل ضغط جماهيري على صناع القرار (من خلال آليات الحشد والمناصرة).
  • التعريف بالرموز النسائية وشهيدات النضال من أجل القيم والمبادئ التي يتبناها التحالف وتخليد ذكراهن.

 

 

 

النظام الداخلي لتحالف ندى:

 

بنية التحالف:

ينظم التحالف النسائي الديمقراطي الإقليمي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (تحالف ندى) ذاته كشبكة نسائية إقليمية ديمقراطية، ويعتمد في نشاطاته على اللجان، ويتكون من كيانات تشمل الحركات والمنظمات والجمعيات النسائية المعنية بشؤون المرأة من بلدان الشرق الاوسط وشمال أفريقيا، ومن شخصيات اعتبارية تشمل الناشطات والأكاديميات والمثقفات.

 

اسم التحالف:

التحالف النسائي الديمقراطي الإقليمي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

واختصاره حسب الأحرف الأولى هو: (تحالف ندى).

 

شعار التحالف : متَّفَق عليه.

 

عضوية التحالف:

  • تعريف العضوية:
    1. كل المنظمات والحركات والجمعيات والشبكات والمبادرات والشخصيات التي تقبل بالوثيقة الإطارية (المعيارية) لتحالف ندى، وتمارس نشاطاتها بما لا يخالف الأهداف المنصوص عليها في الوثيقة، هي عضوة في تحالف ندى (التحالف النسائي الديمقراطي الإقليمي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا).
    2. لا يمكن للكيانات والشخصيات الفاشية أو المتطرفة أو العصبية أو الرجعية أن تصبح عضوة في تحالف ندى.
    3. كل عضوة في تحالف ندى تتحلى بالمبادرة وفق هويتها التنظيمية، وتتخذ مبدأ التبعية المتبادلة والمسؤولية المتبادلة أساساً.
    4. كل عضوة في تحالف ندى تعتمد الروح الجماعية أساساً في نشاطاتها، وبتوازنٍ نموذجي يُنَمّي المبادرة الفردية أيضاً.

 

ب- واجبات العضوية:

  1. كل عضوة في تحالف ندى هي مسؤولة عن تجسيد وتمثيل القيم والمبادئ والأهداف والمهام المنصوص عليها في الوثيقة الإطارية للتحالف.
  2. تُعَبِّر كل عضوة عن انتمائها للتحالف من خلال تكفُّلِها بوظيفة على الأقل بما يتناسب مع كفاءاتها ومهاراتها.
  3. كل عضوة في تحالف ندى ترفض الحرب خارج إطار الدفاع عن الذات والدفاع المشروع، وتدافع عن العدالة الاجتماعية والسلام المستدام.
  4. كل عضوة هي مسؤولة عن تطوير العلاقات والحوار بين سائر عضوات تحالف ندى.
  5. كل عضوة هي مسؤولة عن تصعيد نضال حرية المرأة في كل الظروف والشروط، وعن أداء دور ريادي فاعل في تحقيق وتعزيز التحول الديمقراطي في المجتمع.
  6. على كل عضوة التحلي بروح المبادرة الفردية وبروح العمل الجماعي في أنشطتها، بناءً على مبدأ التكامل والمسؤولية المتبادلة.
  7. على كل عضوة تسخير مهاراتها وكفاءاتها وخبراتها لتعزيز وتكريس تحالف ندى.

 

ج- حقوق العضوية:

  1. لكل عضوة في تحالف ندى الحق في تقديم المقترحات والآراء وطرح المشاريع وتوجيه الانتقادات.
  2. لكل عضوة الحق في المشاركة في صنع القرارات.
  3. لكل عضوة الحق بمعرفة نشاطات التحالف، أو بطلب توضيح بشأن حدث ما أو موضوع ما يخص التحالف.
  4. لكل عضوة الحق في تقديم تقارير فعالياتها أو رفع تقاريرها الشخصية إلى الأمانة العامة لتحالف ندى.
  5. لكل عضوة الحق في الدفاع عن ذاتها تجاه أي ظلم يطالها.
  6. لكل عضوة الحق في تلقي التوعية المعرفية، أو في إعطائها وفق تخصصها وكفاءاتها.
  7. لكل عضوة الحق في الترشح والانتخاب لأي وظيفة ضمن التحالف بما يتناسب مع كفاءاتها.

 

د- الانتساب والتجريد من العضوية:

  1. كل منظمة أو حركة أو جمعية تود الانتساب إلى تحالف ندى، تتقدم بطلب الانتساب إلى إدارة التحالف في منطقة تواجدها هي. وتقوم إدارة التحالف برفع طلب الانتساب مُرفَقاً برأيها إلى الأمانة العامة لتحالف ندى. وتقوم الأمانة العامة بدراسة الطلب والبتّ فيه.

تُتَّبَع نفس الآلية في عملية تجريد المنظمة أو الحركة أو الجمعية من العضوية.

  1. كل شخصية نسائية تود الانتساب إلى تحالف ندى، تتقدم بطلب الانتساب إلى إدارة التحالف في منطقة تواجدها. وتقوم إدارة التحالف بدراسة الطلب والبتّ فيه، وبإخبار الأمانة العامة للتحالف بذلك.

تُتَّبَع نفس الآلية في عملية تجريد الشخصية من العضوية.

 

 

لجان تحالف ندى:

ويتم تشكيلها لأجل تنفيذ مشاريع التحالف. تتبع اللجان في نشاطاتها إلى الأمانة العامة، وهي مسؤولة أمامها، ترفع لها تقاريرها، وتأخذ منها الإرشادات اللازمة.

 

  1. لجنة التوعية وبناء القدرات:
  • وهي مسؤولة عن توعية النساء والفتيات بهدف بناء القدرات وصقل الكفاءات والمهارات، وتسخيرها في تطوير المجتمع وتحقيق تحوله الديمقراطي.
  • تَعتَبِر التعلم والتعليم والتوعية حقاً وجودياً لأجل كافة الشرائح الاجتماعية، وعلى رأسها الأطفال والشبيبة والنساء.
  • تقوم بتطوير منهاج توعوي ومعارفيّ مدروس وشامل للوصول إلى أهدافها في بناء مجتمع ديمقراطي وأخلاقي سليم.

 

  1. لجنة البحوث والدراسات (مرصد المرأة):
  • وهي بمثابة وحدة رصد وأبحاث ودراسات، يقدم عبرها التحالف رصداً لواقع النساء في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عموماً وفي كل بلد على حدة خصوصاً.
  • تخرج اللجنة عبر رصدها هذا بأفكار تسترشد بها لعمل أبحاث ودراسات معمة تهمُّ مسار التحالف وتعزز من فرصه في إبداع الأفكار وتطوير الخطط الجديدة.

 

  1. لجنة الإعلام والثقافة والمعلوماتية:
  • وتقوم بنشر وعكس فعاليات وأنشطة وحملات التحالف عبر شتى وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي.
  • تعمل على تمكين التضامن والتشارك النسائي من خلال الترويج للتحالف وأنشطته وأفكاره وأهدافه.
  • تعمل على إبراز قيم المجتمع الديمقراطي، وتعزز التضامن مع المنظمات الإعلامية النسائية من مختلف الشعوب.
  • تطرح مشاريع تهدف إلى توعية وتنوير النساء والمجتمعات وفق علم الأخلاقيات والجماليات (الأتيك والأستتيك)
  • تكافح إعلامياً ضد كافة أنواع العصبيات الجندرية والقومية والدينية وضد النزعات البطرياركية والسلطوية، وضد المفاهيم التي تؤجج لغة العنف الذكوري ضد النساء.
  • تكافح ضد شتى أنواع الإبادة الثقافية والسياسية والاجتماعية بحق النساء والشعوب، وتُبرِزُ الإرث الثقافي الديمقراطي للنساء والمجتمعات والشعوب في المنطقة.

 

  1. اللجنة القانونية:
  • وهي مسؤولة عن توعية النساء والفتيات والمجتمع قانونياً.
  • تعزز النضال المشترك مع منظمات المجتمع المدني المعنية بهذا المجال ضد سلب حقوق المرأة.
  • تقدم دراسات قانونية على المستويات الوطنية والإقليمية والدولية، للإفادة منها في طرح مشاريع ملموسة وتشكيل قوة ضغط وقوة اقتراح، بهدف تضمين حقوق المرأة في الدساتير الوطنية والمواثيق الدولية.

 

  1. لجنة الحملات والنشاطات العملية:
  • وهي مسؤولة عن تطبيق الحملات المقررة في المؤتمر العام أو في اجتماعات الأمانة العامة والرئاسة.
  • تعمل على طرح حملات معينة بهدف الضغط على الجهات المعنية في موضوع ما وفق إطار وأهداف التحالف.
  • تتابع مدى تطبيق الخطط العملية والحملات في البلدان والمناطق.

 

 

الهيكلية التنظيمية لتحالف ندى:

 

  • المؤتمر العام:
    1. وهو أعلى سلطة تشريعية في تحالف ندى. ينعقد كل ثلاث سنوات مرة بحضور ممثلات ومندوبات عن المنظمات والحركات والجهات المنضوية تحت سقف التحالف، بالإضافة إلى عدد كافٍ من الشخصيات النسائية العضوة في التحالف.
    2. ينعقد المؤتمر في الحالات الطارئة بقرار من الأمانة العامة في تحالف ندى، وبحضور الأغلبية المطلقة من العضوات.
    3. يتم تحديد المندوبات التابعات للمنظمات والحركات والجمعيات بالانتخاب ضمن منظماتهن.
    4. يتم تحديد المندوبات الشخصيات بنسبة أدناها 20% وأقصاها 30%.
    5. يمكن للمؤتمر العام أن ينعقد قبل أو بعد موعده المحدد بمدة تصل إلى ستة أشهر، ولمرة واحدة، وذلك بناءً على طلب إحدى تنظيمات تحالف ندى، وبموافقة بقية المنظمات، وبمصادقة الأمانة العامة للتحالف.

 

مهام المؤتمر العام:

  1. تعديل الوثيقة الإطارية لدى الحاجة.
  2. تقييم الأنشطة العامة للتحالف واللجان ما بين المؤتمرَين.
  3. رسم المسار الفكري والسياسي والاستراتيجي للتحالف.
  4. وضع خطة الأعوام الثلاثة المقبلة.
  5. انتخاب عضوات الأمانة العامة، وذلك بحضور الأغلبية المطلقة من عضوات المؤتمر، ووفق أصول الاقتراع السري والتصويت العلني.
  6. الإقرار بحلِّ و/أو دمج التحالف بناءً على قرار الأغلبية المطلقة للعضوات.

 

  • الأمانة العامة:
    1. وهي الجهاز التنفيذي الذي ينسق الفعاليات والأنشطة، ويشرف على تطبيق المسار الفكري والسياسي للتحالف، ويراقب مدى تطبيق وتحقيق مقررات المؤتمر العام خلال الفترة ما بين المؤتمرَين.
    2. تتكون الأمانة العامة من سبع عشرة عضوة منتخَبة في المؤتمر العام للتحالف.

 

مهام الأمانة العامة:

  1. تقوم الأمانة العامة في أول اجتماع لها بعد المؤتمر العام، بانتخاب رئاسة التحالف، التي تتكون من ثلاث عضوات.
  2. الأمانة العامة في تحالف ندى مسؤولة أمام رئاسة التحالف، وتقدم تقرير أنشطتها إلى الرئاسة.
  3. تعقد الأمانة العامة اجتماعاتها الدورية كل ثلاثة أشهر مرة، ويمكن لها تقديم أو تأجيل موعد اجتماعها الدوري في الحالات الطارئة.
  4. تتناول الأمانة العامة في اجتماعاتها الأحداث والأجندات التي تراها ضرورية للنقاش والبت فيها، وتُقَيِّم الأنشطة للأشهر الثلاثة المنصرمة، وتضع الخطط المرحلية وبرامج العمل المشتركة ما بين الاجتماعَين وفق استراتيجية المؤتمر العام لتلك المرحلة.
  5. تشارك الأمانة العامة نتائج اجتماعاتها مع عضواتها من خلال الإرشادات والتعاميم والمَحاضر.
  6. تقوم الأمانة العامة بتوزيع وتقسيم العمل فيما بينها حسب اللجان الموجودة والمهام المرحلية.
  7. تقوم الأمانة العامة في التحالف بتشكيل لجان مؤقتة لأهداف معينة حسب الحاجة.
  8. يحق لكل عضوة في الأمانة العامة أن تتحمل مسؤولية وظيفتَين بالأكثر.
  9. يحق لكل عضوة في الأمانة العامة أن تُنتَخَب لدورتَين متتاليتَين بالأكثر.

 

  • رئاسة التحالف:
    1. وتتكون من ثلاث عضوات منتخَبات من قِبَل الأمانة العامة.
    2. تُعَدُّ رئاسة التحالف مسؤولةً أمام المؤتمر العام للتحالف، وتقدم تقاريرها إليه. وتقوم بمتابعة أنشطة وفعاليات المنظمات والحركات واللجان والجهات المنضوية في بنية التحالف.

مهام رئاسة التحالف:

  1. تعقد الرئاسة اجتماعاتها الدورية كل شهر مرة.
  2. تقوم الرئاسة بتقسيم الأدوار والمهام فيما بينها، وتحدد ناطقة باسمها.
  3. تقوم الرئاسة بالتنسيق بين المنظمات والحركات والجمعيات والشخصيات العضوة في بنية التحالف في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
  4. تشرف الرئاسة على تنفيذ السياسات والقرارات المرحلية بصفتها الجهاز الإداري الأعلى للتحالف.
  5. تشرف الرئاسة على مدى فاعلية الأمانة العامة واللجان، وتتابع تطبيق القرارات المتخذة في اجتماعاتها وفي المؤتمر العام.
  6. تعتمد الرئاسة مبدأَ التشاركية في القرارات والتبعية المتبادلة في المسؤوليات.
  7. تقوم الرئاسة بإعداد الإرشادات والتعاميم اللازمة وفق الحاجة وخصوصيات المرحلة.
  8. يحق للرئاسة أن تستخدم صلاحياتها في تعيين عضوات جديدات لدى وجود شاغر.
  9. يحق لعضوات الرئاسة تسلُّم هذه الوظيفة لدورتَين متتاليتَين بالأكثر.

 

مالية التحالف:

يؤَمِّنُ تحالف ندى تمويله من:

  • اشتراكات العضوات.
  • الهِبات الطوعية
  • المشاريع التنموية التي يطرحها
  • كما يقوم بعمل شراكات مع جهات مانحة، شريطة ألاّ يمس ذلك باستقلالية التحالف، وألاّ يتعارض مع رؤيته وأهدافه.
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.